أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار / صاحب سيلفى حادث محطة مصر :كان هدفى أن أطمئن والدى ولم اتلاعب بمشاعر أحد

صاحب سيلفى حادث محطة مصر :كان هدفى أن أطمئن والدى ولم اتلاعب بمشاعر أحد

امل كمال

 

فى الوقت الذى كان فيه الجميع يتسابق لحمل المياه للمساهمة فى إطفاء حريق رمسيس وإنقاذ الضحايا الأبرياء، من ركاب القطار المنكوب، لم يبالى شاب بكل ذلك وحرص على التقاط صورة سيلفى له مع الحادث.

و قامت موجة من الغضب على السوشيال ميديا علي تصرف الشاب “ياسر مدبولى” عقب تداول الصورة السليفى له، فى الوقت الذى كان فيه المصابين يصارعون الموت.

وقال المهاجمون لصاحب السليفى، أبدوا أنه كان من الأحرى بالشاب المساهمة فى إنقاذ الضحايا بدلاً من التقاط الصورة السليفى، لأن ذلك من أعمال النخوة.

الشاب برر موقفه، قائلاً: كنت فى طريقى من المترو لمحطة رمسيس، وتلقيت اتصال هاتفى من والدى، سألنى عن مكان وجودى، فأكدت أننى برمسيس وبخير، فطلب منى تصوير نفسى وإرسال الصورة له للتأكد، ففعلت ذلك لكى يطمئن.

وأضاف الشاب ، كان هدفي أن يطمأن والدى، وقد شاركت فى إنقاذ الضحايا والمصابين ولم أتلاعب بمشاعر أحد .

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

شاهد أيضاً

الرقابة الإدارية: “تطبيق معايير الشفافية والنزاهة بإتاحة البيانات وفقاً للمبادئ الدستورية

” امل كمال حرصت هيئة الرقابة الإدارية على تطبيق معايير الشفافية والنزاهة بإتاحة البيانات والمعلومات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube
التخطي إلى شريط الأدوات