أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار / سفارات أوروبية وعربية تدعو رعاياها في فرنسا إلى توخي الحذر خوفاً من حدوث أعمال عنف خلال تظاهرات السترات الصفراء

سفارات أوروبية وعربية تدعو رعاياها في فرنسا إلى توخي الحذر خوفاً من حدوث أعمال عنف خلال تظاهرات السترات الصفراء

أمل كمال 

 

دعت دول أجنبية وعربية رعاياها في فرنسا اليوم إلى توخي الحذر نظراً لإحتمال حدوث أعمال عنف خلال احتجاجات لحركة السترات الصفراء بفرنسا والمقررة اليوم السبت، وعلي رأس هذه الدول الولايات المتحدة الأمريكية والتي أصدرت سفارتها تحذيراً يوضح بالتفصيل المكان المتوقع للتظاهرات اليوم السبت، حيث أفادت السفارة في بيانها “قد تتحول التظاهرات لأعمال عنف”.

وأيضاً، حذرت وزارة الخارجية البريطانية، في بيان من تحول احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا لأعمال عنف، وأضافت “قد يواجه سائقو السيارات الذين يعبرون فرنسا أيضا تأخيرا أو عوائق سببها المتظاهرون في أكشاك رسوم الطرق السريعة”.

من جهتها، نصحت بلجيكا، رعاياها بتأجيل أي رحلات إلى باريس إذا كان ذلك ممكنا، أما إذا كانوا في باريس، فعليهم تجنب المواقع السياحية وترك أي سيارات في مواقف تحت الأرض، ونصحتهم بـ”عدم التدخل في أي نقاشات، لا تقاوموا الشرطة”.

كما نصحت وزارة الخارجية الإسبانية، رعاياها في باريس بمتابعة التغطية الإخبارية والفرار من المواجهات، وفي حال وجودهم وسط العنف، يجب عليهم الابتعاد في أسرع وقت بدون التوقف لالتقاط صور.

كما طالبت البرتغال، من مواطنيها في باريس عدم الخروج إذا تمكنوا من ذلك.

وحذرت السلطات الهولندية والألمانية والإيطالية والتركية من احتمال وقوع أعمال عنف، خصوصا في باريس، ونصحت رعاياها بالابتعاد عن التظاهرات.

وقد حذرت بعض الدول العربية رعاياها أيضاً من تجنب أماكن التظاهرات في باريس اليوم ً السبت، حيث دعت وزارة الخارجية الأردنية، الرعايا “المقيمين والزائرين لباريس، في ضوء استمرار التظاهرات التي تشهدها بعض مناطق المدينة، إلى “ضرورة الابتعاد عن مناطق التظاهرات وتوخي الحيطة والحذر أثناء تنقلهم”.

كما دعت السعودية والإمارات والبحرين من خلال سفاراتها في باريس رعاياها إلى ضرورة توخي الحذر.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

شاهد أيضاً

قبول دفعة جديدة بالمعاهد الصحية للقوات المسلحة …

امل كمال صدق الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube