الرئيسية / المزيد / الأدب / إنجراف العقل فى دوامة الحياة

إنجراف العقل فى دوامة الحياة

بقلم: غادة شكرى

قوة الحياة ومدى تعلق الإنسان
بها .هل تستحق منا أن نتنازل عنها بكل سهوله لعدم قدرتنا على الحوار معها والسيطرة عليها وأن نشكلها كما نشاء. هل عدم قدرتنا على المواجهة لتلك العقبات يجعل عقلنا ينصاق إلى طريق لا رجعة منه ويأخذنا إلى الصندوق دون أن ندري أننا ننهى حياتنا بأيدينا

آه من تلك الحياة التى تجعل إنسان يضحى بروحة دون أى انتظار منه لكى يعطى. الحياة فرصة لإسعادة مرة أخرى …هل الحياة قاسية لهذة الدرجة ؟
لماذا يتوقف العقل عن التفكير فى لحظة؟
لكثرة ما يعانية من فوضوية
لكثرة الألم وتراكمة
يحولة من وإلى حياة أخرى هو يختارها

موتى الحياة…. .تشتد عليهم الحياة وتدفعهم بكل قسوة إلى حياة الموتى لايدركون قيمه تلك الحياة التى كانو ا عليها وما أنعم الله عليهم بها كم جميلة تلك الحياة إذا أدركت العقول ما تريد الحياة منا وما نريدة منها
لكن السؤال هل هم لا يفهمون الحياة بالقدر الكافى الذى جعلهم يعيشون ويفكرون فى حياة الموتى ….ام لم يتمكنوا من أن يجازفو بكل طاقة بداخلهم حتى يحبوا حياتهم ويحاولون مرات ومرات مع الحياة ….ما مدى اليأس الذى سيطر عليهم
مؤلمة تلك الحياة……هل الحياة اختصرت على أن يتخلص الإنسان مما يعانيه بالإتجاة. نحو الموت ….ما هذا البئر المظلم الذى وضع الإنسان نفسة بة …..ما مدى المعاناة التى تألمت منها عقولهم وقلوبهم وجسدهم
عندما يتألم العقل تتألم كل خلايا الجسد وتنتظر كل لحظة من العقل أن يتخلى عن هذا الألم لكى تعيش فى سلام….لكن العقل يسيطر على كل شىء…بات الإنسان فارغ من السعادة لاتحتوى حياتة اى شىء غير الم بات يحصد بداخلة…الانتظار والانتظار ….وماذا بعد مغادرة كل شىء آه وآه على هذا الألم الذى يعيشة أنسان افتقد الحياة وكان عقله يتوقف على الموت للتفكير فى حل أخر لكى يسيطر على فكرة الإنتحار وتحويلها إلى حياة مليئة بالأنوار
ماذا أقول لك أيها الإنسان هل أعتذر لك نيبا عن الحياة.
أم أنك لم تفكر تفكير قادر على إستيعاب الحياة وجمالها.

شاهد أيضاً

حسبي ذكاؤك سابراً لحقيقتي

شعر : خالد مصباح مظلوم كتبت : رؤى مظلوم   يكفي حنانك غامري ومسامري لو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *